أنت هنا

$9.99
التراث السوري المعرض للخطر
0
لا توجد اصوات

تاريخ النشر:

2016

isbn:

978-9953-0-3084-5
عربية
مكتبتكم متوفرة أيضا للقراءة على حاسوبكم الشخصي في قسم "مكتبتي".
الرجاء حمل التطبيق المجاني الملائم لجهازك من القائمة التالية قبل تحميل الكتاب:
Iphone, Ipad, Ipod
Devices that use android operating system

نظرة عامة

كتاب "التراث السوري المعرض للخطر  " ، تأليف: فرانكلين لام ، وترجمة : رشيد عبد الهادي ، نقرأ من الكتاب :

عندما يرى العالمُ تاريخَ سورية العريق القديم، ويدرك أنَّ أولَ اتفاقيةٍ للسلامِ في العالم التي تُحرِّم القتلَ والاعتداءَ، وتدعو ‏للسلام قد دُوِّنت هنا على هذه الأرض وفقاً لمكتشفات تل مرديخ في إيبلا، وأنَّ الشعبَ السوري هو أولُ من رسمَ ‏طائرَ الحمامِ، والغصنَ الأخضر في مملكة ماري. وعندما يتذكَّر العالم أنّ هذه الأرضَ المقدسةَ التي عُرِفَت بأنّها أرضُ ‏الأديانِ السماوية والأنبياء والقديسين، التي من شارعها المستقيم يمكن للإنسان أن يتخيّل ذلك الصدى؛ إنّه صدى ‏خطوات القدِّيس «بولس»، الذي بدأ رحلة الإيمان والتبشير من ذلك المكان. بينما تحتضنُ سفوح القلمون على ‏منحدراتها بلدة معلولا القديمة؛ حيث يرنُّ في قلبك صوت اللغةِ الآرامية لغةِ السيد المسيح.‏

وعندما يتأمل العالمُ هذه الأرضَ التي حملت ذكريات الإبداع الإنساني، الأرضَ التي لآثارها صوتٌ تسمع القلوب ‏دقاته، وحيث روعة الماضي تمتزج بجمال الحاضر؛ لتشكِّل بانوراما لكثيرٍ من مواقع الجذب السياحي؛ عندئذٍ فليس ‏من المستغرب والمدهش أن نرى هذا الشعب يواجه بصبرٍ وشجاعةٍ كلّ هذه الهجمة من الإرهاب، مستهدِفاً سيادته ‏الوطنية، وتراثه الثقافي العالمي الذي هو تراث البشرية جمعاء. كم هو محزنٌ أن نرى هذا التراث الثقافي، وهذه الآثار ‏المذهلة الرائعة قد تعرّضت على مدى السنوات الأربع الماضية من الأزمة السورية لدمارٍ هائلٍ، وتخريبٍ قامت به ‏المجموعات الإرهابية المسلحة، وأصبح وضع المواقع الأثرية السورية مأساوياً؛ بسببِ الحفريات غيرِ المشروعة. لقد ‏تدَّمر تراثنا الثقافي، وانتُهكت مواقعنا التراثية وجوامعنا وكنائسنا، وأصبح ما نملكه من قطعٍ أثريةٍ نفيسةٍ عرضةً للسرقةِ ‏والتهريبِ والبيعِ في المزادات العلنية في أوروبة، وأمريكا، وغيرها من الدول. ‏