أنت هنا

$2.99
SMS
اشتري برسالة قصيرة من (مصر, العراق , الاردن )
الحج إلى الحياة

المؤلف:

0
لا توجد اصوات

تاريخ النشر:

2017

isbn:

978-977-4932-69-4
عربية
مكتبتكم متوفرة أيضا للقراءة على حاسوبكم الشخصي في قسم "مكتبتي".
الرجاء حمل التطبيق المجاني الملائم لجهازك من القائمة التالية قبل تحميل الكتاب:
Iphone, Ipad, Ipod
Devices that use android operating system

$2.99
SMS
اشتري برسالة قصيرة من (مصر, العراق , الاردن )

how-to-buy.png

نظرة عامة

كتاب" الحج إلى الحياة " ، تأليف : أحمد دلول، والذي صدر عن مؤسسة شمس للنشر والاعلام ، ومما جاء في مقدمة الكتاب : 

في ذلك العالم الذي تملأه الظلال ، كان الناس مشغولين عن ذواتهم بظلالهم ، وكانوا يطعمونها ويسقونها أكثر مما يأكلون ويشربون. ولمَّا كان للقوم عيون تهاب لقاء النور ، فقد كان إدراكهم مقيدا بالظل ، وكانوا يتشبثون بظلالهم ، لأنهم لا يعرفون عن وجودهم الكثير سواها. لكن الظلال كانت سرعان ما تسأم من أصحابها، فتغافلهم وتنسل منهم نحو النور.

وكان الغريب بين القوم ، غالبًا ما يشقيه ظله ، فقد كان ظله مشاكسًا عنيدًا ، دائم التذمر والنحيب ، ثرثارًا ، مشاغبًا ، معتل المزاج. فإذا اشترى الغريب قوتًا ، كان الظل يحرن ويأنف الطعام ، أو يبدده فيرميه من الأبواب والنوافذ. وكان إذا سقاه خمرًا لكي يهدأ ويستكين ، كانت عيون الظل تجحظ وعربدته تزيد. وما من مرة نشب شجار بينهما ، إلا وكانت الغلبة فيه للظل ، مع أنه كان أمام الناس رعديدًا جبانًا ، يداهنهم ويتملق لهم لكسب رضاهم.

ما من فراسة طبيب أو حكمة عرَّاف أعانت الغريب على تخليص ظله من عربدته وغرابة أطواره... وهكذا كانت الأيام تمضي والظل يزداد شحوبًا ونحولاً ، والغريب يزداد حسرة وأسى.

ثم كان يومٌ عثر فيه الغريب على كأسٍ شفافة ، بريقها كالماس ، فأخفى الكأس عن عيون الناس. حتى إذا جثم الليل ، غافل ظله واختلى بكأسه ، ونهل منها ما نهل ، إلى أن يخمد السكر أشجانه ويسكن حاله ، فيسلم ظله للكرى ، ثم يناجي كأسه وينام.