أنت هنا

$1.99
SMS
اشتري برسالة قصيرة من (مصر, العراق , الاردن )
العداء الإسرائيلي للسياسة الواقعية الفلسطينية

العداء الإسرائيلي للسياسة الواقعية الفلسطينية

المؤلف:

0
لا توجد اصوات

الموضوع:

تاريخ النشر:

2010
عربية
مكتبتكم متوفرة أيضا للقراءة على حاسوبكم الشخصي في قسم "مكتبتي".
الرجاء حمل التطبيق المجاني الملائم لجهازك من القائمة التالية قبل تحميل الكتاب:
Iphone, Ipad, Ipod
Devices that use android operating system

$1.99
SMS
اشتري برسالة قصيرة من (مصر, العراق , الاردن )

how-to-buy.png

نظرة عامة

كتاب " العداء الإسرائيلي للسياسة الواقعية الفلسطينية " ، تأليق حمادة فراعنة ، والذي صدر عن دار الجليل للنشر والدراسات والأبحاث الفلسطينية .
ومما جاء في مقدمة الكتاب :
يتضمن هذا الإصدار الجديد من سلسلة الإصدارات المنوي نشرها تباعاً خلال هذه المرحلة الدقيقة التي تمر بها القضية الفلسطينية، وهو الثاني من نوعه، عدداً من المقالات المنشورة وغير المنشورة، والتي حاولت من خلالها معالجة مجموعة من القضايا التي تتصدر جدول اهتمامات المشتغلين بالعمل الوطني الفلسطيني، وتثير فيما بينهم أوسع النقاشات وأكثرها حيوية، تماماً على نحو ما ظلت تشهده الحياة السياسية الفلسطينية طوال السنوات الطويلة الماضية.
وليس من شك في أن هذه المجموعة المنتقاة من المقالات التي كانت جزءاً من السجال السياسي الفلسطيني المحتدم منذ بداية العام الحالي، تطرح العديد من الأسئلة المفتاحية المتصلة بمعضلات اللحظة الوطنية الفلسطينية الراهنة، وتثير في الوقت ذاته أوسع نقاش ممكن ومرغوب فيه بين مختلف الأطر والقيادات التي تحمل على راحة أكفها، ببسالة منقطعة النظير، جمرات هذه المرحلة الملتبسة من مسار الكفاح الوطني المتعدد الجبهات والشامل لمختلف القوى والتجمعات الفلسطينية.
ولا ندعي في هذه السلسلة من المقالات أننا نمتلك الإجابات الشافية على كل الأسئلة المطروحة بإلحاح من جانب المجموع الوطني الفلسطيني، إلا أننا لن نتواضع إلى الحد الذي ننكر فيه على أنفسنا حقيقة القيام بجهد فكري حقيقي، من أجل الانخراط مع كل من يعنيهم الأمر، لتقديم أجوبة موضوعية تصب في قلب الجدال الدائر حول أبرز قضايا هذه المرحلة، مثل المفاوضات والانقسام والمصالحة وأدوات النضال، بما في ذلك المقاومة المدنية الملائمة للواقع الراهن الفلسطيني، وفق رؤية تستلهم الحاضر بتعقيداته الكثيرة، وتستشرف المستقبل بآماله العريضة.
وانطلاقاً من القناعة السياسية الراسخة بضرورة الدفاع عن المشروع الوطني الفلسطيني، وخوض أشرس المعارك الفكرية والسياسية والتنظيمية، لإحقاق هذا المشروع وتخليصه من مأزقه المستفحل، فقد كان الخيط الناظم لكل ما يضمه هذا الإصدار من مقالات مختارة، خيط الوقوف إلى جانب الشرعية الفلسطينية، بل والتخندق في متراس النظام السياسي الفلسطيني، ضد ما يحيق به من أخطار ماثلة، وما يواجهه من تحديات تحدق به من الداخل والخارج معاً.