أنت هنا

$3.99
حضن الصبار

حضن الصبار

المؤلف:

5
Average: 5 (1 vote)

الموضوع:

تاريخ النشر:

2016

isbn:

978-9957-8691-8-2
عربية
مكتبتكم متوفرة أيضا للقراءة على حاسوبكم الشخصي في قسم "مكتبتي".
الرجاء حمل التطبيق المجاني الملائم لجهازك من القائمة التالية قبل تحميل الكتاب:
Iphone, Ipad, Ipod
Devices that use android operating system

نظرة عامة

كتاب " حضن الصبار" ، تأليف : فايز سلطان ، من اصدار دار موزاييك للترجمات والنشر والتوزيع  ، نقرأ من الكتاب :

حمدة الرفاعي (البيك)، هكذا كانوا يلقبونها: (البيك)، وذلك لقوّة شخصيّتها ورجاحة عقلها إذا ما تحدثت، أما إذا ما مشت، فيا أرض اشتدي. ولكن دون غرور؛ فداخلها بسيط متواضع جداً، تلك الكنعانية السمراء، نحيلة الجسم، فارعة الطول، ذات العينين السوداوين اللتين فقدت جزءاً من بريقهما، كما فقدت شيئاً من نعومتها على مرّ ستة وثلاثين حصاداً، عاشتها تأمل أن تظهر عليها ليلة القدر، كي تفتح لها السماء أبوابها فتطلب منها ما تشاء من أحلام كانت تنسجها لنفسها.

في كل عام كانت تستعد لاستقبال تلك الليلة وإحيائها مع عائلتها لتبث في حضرتها آلامها وأمانيها الصغيرة التي تكبر في كل عام، بدأت تهتم بإحياء تلك الليلة قبل أن تبلغ ربيعها العاشر بقليل، على سجادة صغيرة أحضرها لها والدها من الحجاز عندما عاد إلى قريته ضمن مجموعة من الجنود التابعين لإحدى قوى الجيش العثماني، وكانت عودته تلك بعد غياب دام لأكثر من عامين، هي الوحيدة والأخيرة، كونه التحق بعدها بوحدته العسكرية مرغماً مثلما أُلحق أول مرة دون إرادته أو رغبته ثم غاب بعدها إلى الأبد.