أنت هنا

$5.99
حُب تحت ظلال النبق

حُب تحت ظلال النبق

0
لا توجد اصوات

الموضوع:

تاريخ النشر:

2018

isbn:

978-977-493-287-8
عربية
مكتبتكم متوفرة أيضا للقراءة على حاسوبكم الشخصي في قسم "مكتبتي".
الرجاء حمل التطبيق المجاني الملائم لجهازك من القائمة التالية قبل تحميل الكتاب:
Iphone, Ipad, Ipod
Devices that use android operating system

نظرة عامة

كتاب" حُب تحت ظلال النبق " ، تأليف : فرياد إبراهيم ، والذي صدر عن مؤسسة شمس للنشر والاعلام ، ومما جاء في مقدمة الكتاب : 

كان فرهاد وعدنان غارقين في حديث بدا شيقًا، ولم يلاحظا والدهما إلا بعد ما نادى العم بطرس، الذي هرع إليه ووقف أمامه كالجندي في انتظار الأوامر من القائد، وكان لصوت الوالد الآمر ووقوف العم بطرس أمامه يد على صدر منحنيًا انحناءة قليلة أبلغ الأثر على الأخوين.

- أمرك أبندي - يقصد أفندي- به كم.

سمعاه يقول..

كان العم بطرس فراش المدرسة ومنظفها وحارسها، يلفظ الحرف (ف) كالحرف الأول في الكلمة الانجليزية pen، ولم يفهم فرهاد ولا عدنان ما كان العجوز يعنيه بلفظة به كم، سيدي.. ولم يكن بمقدورهما كذلك إيجاد تفسير للقيام المفاجئ للفراشين لدى ظهور المدير والانحناءة، ولكن الشيء الذي أدركاه تمامًا هو أن مام عم، بطرس البيت؛ كان غير مام بطرس المدرسة، وذلك ما أدخل شيئًا من الرهبة في قلبي الطفلين، محتها حركة الأفندي الذي وضع في يد العجوز الصفارة، والذي بدوره نفخ فيها بكل ما أوتي من قوة؛ انعقس بطنه من شدتها.

لم تمضِ لحظة إلا واندفع التلاميذ وعددهم 60 طالب؛ واحد واحد، وتحت إشراف المراقب اليومي إلى صفوفهم، أمَّا الأخوان اللذان لم يعر والدهما أي اهتمام لوجودهما في المدرسة ولليوم الأول؛ فقد قادهما العم بطرس وبكل رفق وكلام لين إلى صفيهما، فدخل فرهاد إلى الصف الذي عُلقت على بابه لوحة قهوائية كُتب فوقها بالخط العريض الصف الثالث، ودخل أخوه الصف الثاني.