أنت هنا

$5.99
زمردة الاندلس - دراسات وببلوغرافيا

زمردة الاندلس - دراسات وببلوغرافيا

0
لا توجد اصوات

تاريخ النشر:

2013

isbn:

978-9957-555-71-9
عربية
مكتبتكم متوفرة أيضا للقراءة على حاسوبكم الشخصي في قسم "مكتبتي".
الرجاء حمل التطبيق المجاني الملائم لجهازك من القائمة التالية قبل تحميل الكتاب:
Iphone, Ipad, Ipod
Devices that use android operating system

نظرة عامة

كتاب " زمردة الاندلس - دراسات وببلوغرافيا " ، تأليف د. محمد عويد الساير ، والذي صدر عن دار غيداء للنشر والتوزيع .
ومما جاء في مقدمة الكتاب :
بسم الله والحمد لله  والصلاة والسلام على رسول الله وعلى اله وصحبه ومن والاه.
وبعد؛
إنّ الحاجة إلى الكشافات والفهارس أصبحت ملّحة هذه الأيام فهي تغنيك عن مراجعة كثير من الكتب والمجلات العلمية والتراثية هذا من جهة,  وهي تضع بين يديك نتاج باحثين ومبدعين ودارسين خدموا اختصاصهم وافنوا حياتهم في هذه الخدمة بأمانة وإخلاص ومحبة من جهة أخرى. 
وبادرت  بتواضع إلى لمّ  الدواوين المحققة والمجموعات الشعرية المصنوعة التي تخصّ الأدب الأندلسي من الفتح حتى نهاية الحكم العربي في الأندلس  إذ مضت مدة طويلة منذ نشر الدكتور جمعة شيخة عمله الذي اعتنى بهذه الدواوين والمجموعات حتى نهاية سنة 1997م وصدرت الكثير من الدواوين والمجموعات والمستدركات بعد عمله مثلّت إضافة مهمة وغنية للشعر الأندلسي ألحقتهـ - بإبداع أهله وتميزهم -  بباقي عصور الشعر العربي الأخرى وتركته في أصالة أدبية وخصوصية بحثية.  وجاء العمل هنا مرتبا بحسب القرون التي عاش بها الشاعر العربي في الأندلس وكتب فيها ولها ذلك الإبداع المتمثل بالشعر والتوشيح والزجل وفنون النثر وأنواعه من القرن الأول حتى نهاية القرن التاسع الهجري، ذلك القرن الذي شهد تلاشي حكم العرب وزوال سلطتهم الإدارية والسياسية والثقافية والدينية.
  واثبتّ المستدركات والملاحظ النقدية والتعقيبية التي خصت الديوان والمجموع الشعري مع كل ديوان ومجموع.  أما عن التحقيقات الأخرى والمجاميع الثانية للشاعر نفسه  فوضعتها في الهوامش في نهاية الكتاب افعاما في الفائدة العلمية وتكاملا للمنهجية.
 وأخيرا ؛ فان هذا العمل قصيرُ عن التمام وبعيد عن الكمال وسيبقى عرضة للإضافة والنقد والاستدراك. شاكرا الأخ صاحب دار غيداء في عمان الحبيبة على تعاونه معي في نشر هذا النتاج وغيره من آثار الباحثين والدارسين والمحققين العراقيين في ظل الظروف التي تحيط بالجميع,  سائلا الله لهم الحفظ والأمان والعافية.
وآخرا ؛   الله أسال أن يلهمني السداد في القول والعمل، أنه سميع الدعاء.