أنت هنا

$8.99
شخصيات صهيونية (12) مذكرات ناحوم غولدمان

شخصيات صهيونية (12) مذكرات ناحوم غولدمان

0
لا توجد اصوات

تاريخ النشر:

2015

isbn:

978-9957-415-11-2
عربية
مكتبتكم متوفرة أيضا للقراءة على حاسوبكم الشخصي في قسم "مكتبتي".
الرجاء حمل التطبيق المجاني الملائم لجهازك من القائمة التالية قبل تحميل الكتاب:
Iphone, Ipad, Ipod
Devices that use android operating system

نظرة عامة

كتاب " شخصيات صهيونية (12) مذكرات ناحوم غولدمان " ، ترجمة: دار الجليل ، والذي صدر عن دار الجليل للنشر والدراسات والأبحاث الفلسطينية ، ومما جاء في مقدمة الكتاب :

مثل معظم الزعماء اليهود الآخرين، فانني أنتمي إلى جيل، هو الاخير في نوعه، وقد لعب دورا فريدا في الحياة اليهودية على مدى الثلاثة عقود الماضية، جيل تعود جذوره إلى أوروبا الشرقية لكنه تعلم في الغرب ويجمع الكثير من مظاهر الحضارة والثقافة الاوروبية، الشرقية والغربية، يهودية وغير يهودية. والشخصية الاكثر بروزا والاكثر نموذجية في تمثيلها لذلك الجيل كان حاييم وايزمن. وأنها ليست مصادفة في أن الأعضاء القياديين لذلك الجيل قد لعبوا دورا رئيسا في الحركة الصهيونية الحديثة، حيث أن أحد ميزات هذه الحركة هي أنها كانت ترتكز على عنصري الشرق والغرب، وبقدر ما أستطيع أن أقول (وفقا لأرشيف وسجلات بلدتي الصغيرة في الشتات، التي دمرت في الحرب العالمية الاولى)، فقد ولدت في١٠ تموز ١٨٩٥، في فيزنيغو، لتوانيا. ومع أنني لم أبق هناك لاكثر من ست سنوات، فانني أتذكر بحيوية تلك التجارب المبكرة وأدرك دوما بأن أهم التأثيرات على تطور فكري وشخصيتي جاءت من اليهودية الأوروبية الشرقية. وهاجر والداي إلى ألمانيا بعد مولدي بوقت قصير لبدء حياة جديدة هناك، وبقيت في رعاية جدي. ودرس والدي في مدينتي كوينزبيرغ وهيدلبرغ الا أنه لم يكن قادرا على اتمام دراسته بسبب المال. واخيرا انتقل هو ووالدتي إلى مدينة فرانكفورت، وعندما استقرا هناك، ذهبت لأعيش معهما. غير أن تلك السنوات الست الحاسمة من طفولتي المبكرة قد هيمنت عليها الفتي لمنزل جدي وأيضا الجو الثقافي والحضاري لفيزنيغو.