أنت هنا

$4.99
الحملات علي وسائل التواصل الإجتماعي

المؤلف:

0
لا توجد اصوات

الموضوع:

تاريخ النشر:

2017
عربية
مكتبتكم متوفرة أيضا للقراءة على حاسوبكم الشخصي في قسم "مكتبتي".
الرجاء حمل التطبيق المجاني الملائم لجهازك من القائمة التالية قبل تحميل الكتاب:
Iphone, Ipad, Ipod
Devices that use android operating system

نظرة عامة

كتاب " الحملات علي وسائل التواصل الإجتماعي " ، تأليف : فؤاد الصباغ، نقرأ من الكتاب :

يعتبر التسويق عبر شبكات التواصل الإجتماعي من خلال إدارة الحملات الترويجية لمنتوج معين من أهم عمليات جذب و كسب الزوار لموقعك الإلكتروني أو عملاء لخدمتك أو الترويج لبيع منتوجك أو البيع للمنتجات الإلكترونية بمقابل عمولة. ساهمت مواقع التواصل الإجتماعي بشكل إيجابي خلال العشرية الأخيرة في عمليات التسويق و الترويج و البيع للمنتجات الإلكترونية من خلال إنشاء محتوي يجذب إنتباه القراء و يشجعهم علي المشاركة في شبكات التواصل الإجتماعي. تمثل التجارة الإلكترونية الثورة الحقيقية في مجال توزيع و بيع منتجات الشركات العالمية عبر الإنترنت. إذ تحولت شبكات التواصل الإجتماعي إلي ملتقي ترويجي و إشهار تسويقي قصد جلب العملاء بطريقة تلقائية دون الحاجة إلي التسويق و الترويج و البيع التقليدي. إن التسويق عبر شبكات التواصل الإجتماعي يعتبر من أحدث الوسائل المعتمدة و أنشطها في عمليات التسويق و الترويج الإلكتروني و التي تمكن الشركات أو الأفراد المروجين من الوصول بسهولة مطلقة إلي ملايين الأشخاص يوميا. إذ يعتبر هذا النوع من إدارة الحملات أنجع وسيلة حديثة للتسويق من خلال مراقبة و متابعة سلوكيات و رغبات الزبائن و المستخدمين و المستهلكين و ذلك من خلال الإستماع لإنشغالاتهم و دراسة إحتياجاتهم و تحديد رغباتهم و توفير منتوج لإهتماماتهم. إذ توفر المعلومات المتداولة عبر شبكات التواصل الإجتماعي القاعدة الأساسية للشركات و المروجين التي تبني عليها إدارة الحملات من خلال تحديد الهدف عبر إهتمام كل شريحة معينة بمجال معين. إن تطور هذا الأسلوب مع بداية ظهور الإنترنت و شبكات التواصل الإجتماعي و الرواج الواسع التي شهدتها تكنولوجيات الإتصال الحديثة و التي أحدثت ثورة حقيقية في مجال التسويق و الترويج و البيع للمنتجات إلكترونيا. إذ أصبح العالم قرية صغيرة و ملايين الأشخاص و الشركات العالمية علي إتصال دائم ببعضهم. و بالتالي إستغل المروجين و الشركات هذا الفضاء الإلكتروني لتتحول شبكات التواصل الإجتماعي إلي منصات ترويج و محلات تجارية و مساحات إعلانية قصد جلب أكبر عدد ممكن من الزبائن و التأثير عليهم لشراء المنتجات المروجة إلكترونيا. إذ تم إستغلال هذه الشبكات إستغلالا واسعا كونها تمثل أحدث الطرق التي تمكن من زيادة البيع و جلب العملاء و التواصل معهم و التأثير عليهم. كما يعتبر هذا الأسلوب التسويقي الحديث أنجع طريقة عصرية للبيع و الترويج بالعمولة, فالزبائن أصبح بإمكانهم تبادل الآراء حول المنتجات أو الخدمات المروجة لها عبر الإنترنت و شبكات التواصل الإجتماعي, كما أصبح بإمكانهم تقييم, التعليق, الإعجاب, إبداء آرائهم و إنتقاد أو شراء المنتوج الإلكتروني. يمثل التسويق الإلكتروني تجارة المستقبل خاصة في البلدان المتقدمة و دول الخليج بحيث نجد العديد من الزبائن و العملاء التي لها الإمكانيات المادية للشراء عبر وسائل التواصل الإجتماعي, إلا أن هذا النوع التسويقي يبقي محدود في البلدان الفقيرة و النامية. إن التسويق و إدارة الحملات الترويجية عبر وسائل التواصل الإجتماعي لها تأثير كبير علي جلب الزبائن و علي الإقبال لشراء المنتجات الإلكترونية خاصة لدي فئات معينة في دول معينة متوفرة لها جميع الإمكانيات و التسهيلات. كما تعتبر المحلات التجارية الإلكترونية من أبرز أنواع التجارة العصرية التي شهدها العالم المعاصر حيث تتم يوميا ملايين العمليات الشرائية و التحويلات المالية عبر شبكة الإنترنت. فماذا نقصد بشبكات التواصل الإجتماعي؟ و كيف تتم عملية التسويق و إدارة الحملات الترويجية عبر وسائل التواصل الإجتماعي؟ و ما مدي تأثير الإعلان في الشبكات الإجتماعية علي رغبات و إهتمامات المستهلكين؟