أنت هنا

$4.99
علم النفس التجريبي في التراث العربي الإسلامي
0
لا توجد اصوات

الموضوع:

تاريخ النشر:

2001
عربية
مكتبتكم متوفرة أيضا للقراءة على حاسوبكم الشخصي في قسم "مكتبتي".
الرجاء حمل التطبيق المجاني الملائم لجهازك من القائمة التالية قبل تحميل الكتاب:
Iphone, Ipad, Ipod
Devices that use android operating system

نظرة عامة

الشكر موصول لمجموعة من الأساتذة الذين تعلمت منهم علم النفس في مراحل مختلفة من حياتي· أخص منم في جامعة الخرطوم بالسودان أستاذي الجليل د· الزبير بشير طه الذي تعلمت على يديه مبادئ البحث العلمي من خلال إشرافه على رسالة الماجستير التي قدمتها لجامعة الخرطوم كما تعلمت منه لاحقا الاهتمام الكبير بالتراث السيكولوجي· والشكر موصول لأستاذي د· شمس الدين زين العابدين الذي أشرف على بحث تخرجي في سنة الامتياز الخامسة بالجامعة· والتقدير لأستاذي د· يوسف حسن يوسف، وبروفسر ميلر، و د· محمد عبد العظيم الذين تعلمت منهم الكثير من خلال تدريسهم لمقررات علم النفس· كما أخص بالتقدير بروفسر مالك بدري الذي كان لكتبه الأثر في الاهتمام بالتراث السيكولوجي، والعرفان موصول لبروفسر قاسم بدري الذي بلور اهتمامي بموضوع (الثقافة والإبداع) في رسالة الدكتوراه التي قدمتها في بريطانيا من خلال بحثه الذي قدمه في مؤتمر جمعية الدراسات السودانية بجامعة درهام 1 9 9 1· كما أخص بالشكر بروفسر إبراهيم أحمد عمر، وزير التعليم العالي والبحث العلمي السابق، في مساندته أثناء البعثة الدراسة والاعتذار له في الوقت نفسه لعدم العودة مباشرة بعد البعثة· ولكن سوف نعود بمشروع طموح لتوطين علم النفس في السودان· وهناك مجموعة من الأصدقاء والزملاء كانت لهم تأثيرات مختلفة في اهتماماتي بعلم النفس في مراحل مختلفة من حياتي أخص منهم، أولا: د· محمد محجوب هارون الذي تعلمت منه العمل لساعات أطول، ود· محمد صلاح خليل، ود· قيصر موسى الزين، والخبير النفسي صلاح الجيلي، والفنان عادل الأمير، والأستاذ محمد إبراهيم علي، والأستاذ التاج محمد علي الخليفة، والأستاذ أحمد الجعلي، ود· عفاف الأمير، ود· أميمة أحمد إبراهيم، والأستاذة نوال محمد خير· وفي بريطانيا، أخص بالشكر د· جورج اردوس، أستاذ علم النفس بجامعة نيوكاسل ابن تاين، الذي أشرف على رسالتي للدكتوراه، والعرفان موصول لبروفسر ماكس هاملتون الذي كنت ومازلت أتحاور معه عن تطبيقات علم النفس في العالم وأشكره خاصة على قراءة جميع مخطوطاتي باللغة الإنجليزية قبل نشرها· كما أخص بالعرفان دوروثي ريدلي، الفنية بقسم علم النفس، والتي كان لتشجيعها دوراً كبيراً في تكيفي نفسيا بالقسم، والأستاذة ريتشل سيلكين· وفي جامعة البحرين، أخص بالشكر بروفسر مصطفى حجازي الذي أتحاور معه كثيرا بخصوص مشكلات علم النفس في العالم العربي وتوطينه، ود· حسان مانع، أستاذ البصريات، إذ كنا نتباحث معا في قراءة كتاب المناظر لابن الهيثم وفي إحياء تجاربه وتجديدها، والشكر موصول للدكتور محمد المطوع، رئيس قسم النفس، والدكتور خالد بوقحوص عميد كلية التربية والدكتورة جيهان العمران، والعرفان بالجزيل للدكتور محمد بن جاسم الغتم، رئيس جامعة البحرين، في مساندته وتشجيعه للبحث العلمي وفي المشاركة في الملتقيات العلمية· ولا يفوتني أن أسجي شكري لمجموعة من الزملاء على قراءة هذا الكتاب قبل نشره · والعرفان والتقدير للأستاذ ماهر الكيالي، مدير (المؤسسة العربية للدراسات والنشر) العامرة في اهتمامه الشخصي بنشر مخطوطاتي في علم النفس·