أنت هنا

$6.99
التربية البيئية

التربية البيئية

0
لا توجد اصوات

الموضوع:

تاريخ النشر:

2009
عربية
مكتبتكم متوفرة أيضا للقراءة على حاسوبكم الشخصي في قسم "مكتبتي".
الرجاء حمل التطبيق المجاني الملائم لجهازك من القائمة التالية قبل تحميل الكتاب:
Iphone, Ipad, Ipod
Devices that use android operating system

نظرة عامة

كتاب " التربية البيئية " ، تأليف د. بشير محمد عربيات و  د. أيمن سليمان مزاهرة ، والذي صدر عن دار المناهج للنشر والتوزيع ، ومما جاء في مقدمة الكتاب :

يتصف الإنسان بمجموعة من الخصائص الحيوية التي تميزه عن مختلف أشكال الحياة الأخرى، ويشكل التعلم خاصية فريدة عملت على تطويره منذ بدء الخليقة في سعيه للتعامل مع البيئة ”والتي تعني“ مجموعة الظروف والعوامل والمكونات التي تتفاعل معها الكائنات الحية بما فيها الإنسان في حيز معين وتؤثر في العمليات الحيوية التي تقوم بها والتي عاش وما زال يعيش فيها، وتباين هذا التعامل واختلفت أشكاله وصوره من عصر إلى آخر. وأيقن الإنسان أخيراً أنه أصبح المؤثر والمتأثر بمختلف أنواع القضايا البيئية وإدراك مقدار الضرر الذي أحدثه فيها.

فرغم أن الحضارة البشرية الحالية تعتبر في مرحلة الطفولة لعمر الأرض وتتضح حداثتها إذا علمنا أن أقدم الحضارات المعروفة لدينا لا يتجاوز عمرها "5000" سنة، ورغم ذلك فقد عمل الإنسان منذ وجوده على الأرض على استغلال مواردها الطبيعية لبناء حضارته الحالية. ألا أن كثرة استغلاله لهذه الموارد قد زادت بصورة مذهلة عبر القرون، حتى بلغت ذروتها في القرن العشرين، فأثرت قدرتها على التجدد التلقائي، وأخلت بالتوازن الطبيعي للحياة، وجعلت الأنشطة الإنمائية التي تضع الاعتبارات البيئية في حسابها، تسهم في إلحاق الضرر بالبيئة الطبيعية، وتثير القلق حول أهمية المحافظة على مقومات الحياة على الكرة الأرضية، التي تتميز الموازين الطبيعية فيها بالحساسية والضعف.