أنت هنا

$0.99
SMS
اشتري برسالة قصيرة من (مصر, العراق , الاردن )
كتاب الأنقياء

كتاب الأنقياء

3
Average: 3 (1 vote)

الموضوع:

تاريخ النشر:

2012
عربية
مكتبتكم متوفرة أيضا للقراءة على حاسوبكم الشخصي في قسم "مكتبتي".
الرجاء حمل التطبيق المجاني الملائم لجهازك من القائمة التالية قبل تحميل الكتاب:
Iphone, Ipad, Ipod
Devices that use android operating system

$0.99
SMS
اشتري برسالة قصيرة من (مصر, العراق , الاردن )

how-to-buy.png

نظرة عامة

كتاب " كتاب الأنقياء " ، تأليف : إبراهيم الدويش ، نقرأ من الكتاب :

كلماتٌ نادرةُ الاستعمالِ وعزيزةُ الذِّكرِ، لا نكادُ نسمعُها في مجالسِنا ومنتدياتِنا، موضوعاتٌ كثيرةٌ تلك التي نتحدَّثُ عنها،لكنَّها لا تخلو من غيبةٍ ملبَّسةٍ بلباسِ النَّصيحةِ، أو من حديثٍ يشفي الغليلَ ويرضي الخليلَ، أو من همزٍ ولمزٍ وانتصارٍ للنَّفسِ !

فيا من في قلبِك خوفٌ من الله عزَّ وجلَّ، إنَّنا نريدُ أن نسمعَ كلماتِ الحبِّ والإخاءِ والصِّدقِ والوفاءِ والنُّصحِ والصَّفاءِ ، نريدُ أن نسمعَ كلماتِ الشُّكرِ والعرفانِ وذكرِ الفضلِ والإحسانِ، نريدُ أن نسمعَ عن جمعِ القلوبِ وعن توحيدِ الكلمةِ وعن الإصلاحِ بين النَّاسِ، وكُلُّ ذلك - ويا للأسفِ- في مجالسِنا عزيزٌ !

إنَّني أُصغي سمعي لعلَّي أسمعُ إلى التماسِ الأعذارِ وذكرِ محاسنِ الأبرارِ، فيرتدُّ سمعي خاسئاً وهو حسيرٌ إلا ما شاء الله، ولكنِّي كُلِّي أملٌ فيكم يا من تقرأون كلماتي، وأملي في الله ثُمَّ في مشايخي وأساتذتي وإخواني الدُّعاةِ وشبابِ الصَّحوةِ خاصَّةً وجميعِ المسلمين عامَّةً، كُلِّي أملٌ أن نهضمَ أنفُسَنا ونعرفَ قدرَها، وأن نحملَ على عاتقنا نشرَ هذا الموضوعِ - سلامة الصَّدرِ - وإكثارَ الحديثِ عنه وتكراره في كُلِّ مكانٍ وعلى كُلِّ لسانٍ، لا نملُّ من الحديثِ عنه أبداً، بل نجعلُه شعاراً لنا في كُلِّ ميدانٍ: في ميدانِ العلمِ، وفي ميدانِ البيعِ والشِّراءِ،وبين الرِّجالِ والنِّساءِ،وبين العامَّةِ والخاصَّةِ،في مدارسِنا وفي جامعتِنا،في أسواقِنا في مجالسِنا وبيوتِنا.

فلنملأ قلوبَنا بخوفِ الله عزَّ وجلَّ وحُبِّ الخيرِ للآخرين، فإنَّنا نشعرُ بقسوةِ القلبِ وامتلاءِ النَّفسِ وجفافِ العين من الدَّمعِ.