أنت هنا

$6.99
الاحتجاج بشعر امرئ القيس في النحو العربي

الاحتجاج بشعر امرئ القيس في النحو العربي

0
لا توجد اصوات

تاريخ النشر:

2012

isbn:

978-9957-449-46-9
عربية
مكتبتكم متوفرة أيضا للقراءة على حاسوبكم الشخصي في قسم "مكتبتي".
الرجاء حمل التطبيق المجاني الملائم لجهازك من القائمة التالية قبل تحميل الكتاب:
Iphone, Ipad, Ipod
Devices that use android operating system

نظرة عامة

كتاب " الاحتجاج بشعر امرئ القيس في النحو العربي " ، تأليف د. عاطف طالب الرفوع ، والذي صدر عن دار الأكاديميون للنشر والتوزيع ، ومما جاء في مقدمة الكتاب :

الحمدُ للهِ المتفرِّدِ بصفاتِ الكمالِ والجلالِ، الحمدُ للهِ على ما أنعمَ وأجزلَ، والشُّكرُ الدَّائمُ على ما أولى وأفضلَ، والصَّلاةُ والسَّلامُ على نبيِّ الهدى، وكهفِ التُّقى، وبحرِ النَّدى؛ صلاةً وسلاماً دائمين ما تعاقب اللَّيلُ والنَّهارُ. وبعد:

فالنُّحاةُ والعلماءُ، بدايةً، بنوا قواعدَهُم وأحكامَهُم التي تضبطُ اللُّغةَ العربيَّةَ وتصونُها من اللَّحنِ والتَّحريفِ على ثلاثةِ مصادرَ لا غيرُ، وهي: كلامُ الله، وحديثُ المصطفى، وكلامُ العربِ، ويتصدرُ كلامُ العربِ – الشِّعرُ – المقامَ الأوَّلَ في الاحتجاجِ والاستشهادِ والتَّقعيدِ.

فالشِّعْرُ: كلام ٌعربيٌّ موزونٌ مقفىً، يتمركزُ في بؤرةِ الفصاحةِ والبيانِ العربيِّ لا سيَّما الشِّعرُّ الجاهليُّ الذي يمتازُ بجودةِ الرَّصفِ، ودقةِ السَّبكِ، وجزالةِ التَّراكيبِ والألفاظِ، وعمقِ الصُّورِ والتَّشبيهاتِ؛ فهو أفصحُ ما تفوهتْ بِهِ العربُ قاطبةً، وأبلغُها وأبينُها، لذا يعدُّ ميداناً فسيحاً، ومورداً غزيراً للدَّرسِ النَّحويِّ واللُّغويِّ والأدبيِّ والنَّقديِّ.