أنت هنا

$14.99
العلاقات العراقية السعودية ما بين 1914-1953

العلاقات العراقية السعودية ما بين 1914-1953

المؤلف:

0
لا توجد اصوات

تاريخ النشر:

2013
عربية
مكتبتكم متوفرة أيضا للقراءة على حاسوبكم الشخصي في قسم "مكتبتي".
الرجاء حمل التطبيق المجاني الملائم لجهازك من القائمة التالية قبل تحميل الكتاب:
Iphone, Ipad, Ipod
Devices that use android operating system

نظرة عامة

كتاب "العلاقات العراقية السعودية ما بين 1914-1953" تأليف : د. محمد حمدان ، من اصدار : دار يافا العلمية للنشر والتوزيع ، نقرأ من الكتاب :

تحتل البوادى في العراق مساحة قدرها 200.000 كم2 من مجموع مساحة العراق البالغة 453.500 كم2، وتقع هذه البوادى في النصف الغربي من العراق، وهي تمتد من الحدود العراقية –التركية- السورية، من الشمال الغربي نحو الجنوب، والجنوب الغربي حتى تنتهي عند الخليج العربي، ويمكن تصنيفها جيولوجياً الى ثلاثة أقسام: 

•    بادية الجزيرة.- وتغطي القسم الاعلى الواقع بين دجلة والفرات.
•    البادية الشمالية.- وتقع غرب مجرى الفرات وشط العرب شمالا.
•    البادية الجنوبية.-  وتقع غرب مجرى الفرات وشط العرب جنوبا.

يعود وجود البداوة والبدو في العراق الى عهود تاريخية طويلة، تمت خلال هجراتهم المتعاقبة من داخل شبه الجزيرة العربية، وترجع هذه الهجرات الى احدى العوامل التالية:
•     العامل الديني.
•    الزعامات السياسية بين القبائل.
•    العامل المناخي.

كما أخذت القبائل البدوية تدخل الى العراق في الفتح الاسلامي، تبعا لما كانت تتطلبه سياسة الفتوح والحروب، والتي كان يقوم بها المسلمون آنذاك، فأخذ عدد القبائل يزداد كلما توسعت الدولة الاسلامية وازداد نفوذها، حتى اصبحت البوادى العراقية ديارا لهم. وظلت هذه الموجات تزداد طيلة عهد الخلفاء الراشدين والأمويين، ورغم أنها اخذت تقل نسبيا في العهد العباسي وما بعده عما كانت عليه من قبل، الا أنها استمرت بعد اجتياح المغول للعراق ستة 1257م.